إعلان الرئيسية

الجديد

 يواجه بعض الأشخاص الذين يستخدمون متصفح مايكروسوفت إيدج صعوبة في تشغيل الفيديوهات على يوتيوب، وهي أشهر منصة لمشاركة الفيديوهات.


يوتيوب تحظر مستخدمي متصفح إيدج! ما هو السبب؟


وبحسب ما ذكره موقع Windows Latest الذي يتابع أخبار مايكروسوفت، فإن السبب في ذلك هو تفعيل خيار “صارم Strict” في إعدادات منع التعقب بالمتصفح، والذي يقلل من قدرة شركات مثل جوجل على جمع البيانات الشخصية للمستخدمين واستخدامها في عرض الإعلانات المناسبة لهم.


ولحل هذه المشكلة، يُنصح مستخدمو متصفح إيدج بتغيير خيار “صارم Strict” إلى خيار “متوازن Balanced” في إعدادات منع التعقب عندما يرغبون في مشاهدة الفيديوهات على يوتيوب.


ولا تزال هذه الخيارات تسمح بظهور الإعلانات، ولكنها تمنع التتبع، مما يؤثر على جودة الإعلانات المستهدفة.


ويرى بعض الخبراء أن جوجل تتعامل مع خيارات الخصوصية الصارمة في متصفح إيدج كأنها أدوات حجب الإعلانات التي بدأت في منعها منذ فترة سابقة من العام.


وتحاول جوجل دفع المستخدمين الذين لديهم حسابات مجانية إلى مشاهدة الإعلانات لزيادة دخلها من الخدمة، كما تشجع المستخدمين الذين يرغبون في تجنب الإعلانات والحصول على مزايا إضافية على الانضمام إلى خدمة يوتيوب بريميوم المدفوعة.


ولقد بدأت جوجل في حظر أدوات حجب الإعلانات عند استخدام يوتيوب منذ مايو/ أيار الماضي، وتجرب حاليًا خيارات أكثر صرامة.


ولا شك أن يوتيوب هي واحدة من أهم مصادر دخل جوجل، حيث بلغت إيراداتها أكثر من 11% من إيرادات الشركة خلال عام 2022 الماضي.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أول الموضوع

إعلان وسط الموضوع

إعلان آخر الموضوع

Back to top button